أخبار الوطن

رئيس المجلس الإنتقالي يطلع على جاهزية الوحدات القتالية للقوات المسلحة

متابعات

ترأس الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، القائد الأعلى للقوات المسلحة الجنوبية اليوم السبت، اجتماعًا موسعًا بالقيادات العسكرية والأمنية الجنوبية.

وفي بداية الاجتماع، الذي حضره عدد من أعضاء هيئة رئاسة المجلس، حيّا الرئيس القائد، منتسبي القوات المسلحة الجنوبية في جبهات القتال كافة، مشيداً بالمآثر البطولية والتضحيات الجسمية التي يقدمونها للذود عن حياض الجنوب وحماية أمنه واستقراره.

وشدد الرئيس القائد على ضرورة أخذ الحيطة والحذر، ورفع درجة الاستعداد القتالي، منوهًا بأهمية المرحلة التي يمرّ بها الجنوب وقضيته العادلة.

ودعا الرئيس الزُبيدي كافة أبناء الشعب الجنوبي إلى التعاون مع منتسبي القوات المسلحة الجنوبية لتسهيل عملية تأمين العاصمة عدن خاصة، ومحافظات الجنوب عامة.

وخلال الاجتماع، جرى تقييم مستوى الجاهزية العسكرية والأمنية للوحدات والمحاور القتالية للقوات المسلحة الجنوبية، ومدى استعدادها لمكافحة التنظيمات الإرهابية، والتصدي لكل المؤامرات التي تستهدف أمن واستقرار الجنوب، وكل المحاولات الساعية إلى النيل من قضية شعب الجنوب، وحقه في استعادة دولته الحرة كاملة السيادة على كامل ترابه الوطني.

كما ثمن الاجتماع النتائج المحققة خلال الزيارة العيدية التي قام الرئيس القائد عيدروس الزُبيدي، وأعضاء هيئة الرئاسة والقيادات العسكرية، والتي شملت الوحدات وجميع المحاور القتالية الجنوبية، والتي دشنها الرئيس القائد عيدروس الزُبيدي في صبيحة عيد الفطر المبارك، بزيارة لمحور الصبيحة.

وفي الختام، جدد الاجتماع التأكيد على ضرورة رفع اليقظة الأمنية والقتالية العاليتين لدى كافة الوحدات والمحاور القتالية للقوات المسلحة الجنوبية لمواجهة أي تحديات في الفترة القادمة.

اظهر المزيد
للإعلان اضغط على الصورة
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق