أخبار الساحل الغربي

منظمات انسانية وحقوقية تندد بأنتهاكات قوات الشرعية في شبوة بحق القيادات والنشطاء الجنوبيين 

 

بلاغ الى المفوضية العليا لحقوق الانسان لوضع حد لانتهاكات القوات المحسوبة على الحكومة اليمنية بحق القيادات والنشطاء السياسيين الجنوبيين.

السادة في مفوضية الأمم المتحدة العليا لحقوق الإنسان – جنيف.

نرفع اليكم نحن المركز الاستشاري للحقوق والحريات في جنيف وبالتضامن مع منظمات المجتمع المدني الجنوبية المبينه اسمائها ادناه، نرفع بلاغ نطالبكم فيه التدخل العاجل للحد من ما ترتكبه القوات العسكرية المحسوبة على الحكومة اليمنية من انتهاكات ممنهجة ومستمرة بحق سياسيين ونشطاء ومواطنين في جنوب اليمن، على خلفية مواقفهم السياسية المطالبة باستعادة دولة الجنوب الحرة كما كانت في سابق عهدها.

ففي الآونة الاخيرة لوحظ بانه لا يمر يوما الا وهناك انتهاك يرتكب في المناطق الجنوبية، ضحيته عناصر قيادية في المجلس الانتقالي الجنوبي، او نشطاء في مجال حقوق الإنسان او مواطنين ينتمون لفئات إجتماعية وقبلية جنوبية.

نعلمكم ان أخر تلك الانتهاكات هو ما تعرض له يوم أمس الخميس ١٧ يونيو نخبة من قيادات المجلس الانتقالي لعملية اختطاف تحت تهديد السلاح، وهم التالية اسمائهم:
١) الدكتور محمد جعفر بن الشيخ أبو بكر رئيس القيادة المحلية في محافظة حضرموت.
٢) الدكتور حسن صالح العمودي نائب رئيس القيادة المحلية لشئون منسقية الجامعة.
٣) الأستاذ اسكندر الطفي عضو الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي.
٤) محمد صالح باتيس رئيس الادارة التنظيمية في القيادة المحلية.
٥) سالم باراس عضو القيادة المحلية في حافظة حضرموت.
وتحت ضغط القوى الوطنية والمجتمعية الجنوبية، بما فيه الاعلان عن تعليق مشاورات تنفيذ اتفاق الرياض، تم اطلاق سراحهم، دونه لظل مصيرهم مجهول.

ان هذه الانتهاكات المتكرره بحق قيادات ونشطاء ومواطني الجنوب، تتطلب منكم وبما تمليه عليكم مسؤوليتكم القانونية والإنسانية التدخل لدى الحكومة اليمنية والضغط عليها للحد منها وانصاف ضحاياها ومسائلة مرتكببها.

اننا نتطلع الى ان تكون نتائج تدخلكم هو رضوخ الحكومة اليمنية لالتزاماتها الدولية وتنفيذ تعهداتها تجاه إحترام حقوق الانسان، واقدامها على انصاف الضحايا وتقديم مرتكبي الانتهاكات للقضاء.

دون ذلك فاننا نعرب عن قلقنا لما يمكن ان يؤدي استمرار ارتكب تلك الانتهاكات الى توتير الاوضاع وتعريض أمن واستقرار المواطنين للخطر.

المركز الاستشاري للحقوق والحريات.
جنيف – ١٨ يونيو ٢٠٢١م.
بالتضامن مع:
٢) منظمة أحرار لحقوق الإنسان.
٣) مركز شمسان للدراسات والإعلام.
٤) مركز مدار للدراسات والبحوث
٥) منظمة حقنا للحقوق والحريات.
٦) مؤسسة صح لحقوق الإنسان.
٧) منظمة فرونت لاين البريطانية لحقوق الإنسان
٨)مركز المنارة للتنمية وحقوق الإنسان
٩) مؤسسة جنوب المستقبل
١٠) الجالية الجنوبية المنتخبة المنطقة الغربية في السعودية
11- منظمة سما لتنمية والارشاد …حضرموت…
12- مؤسسة الشباب الديموقراطي

اظهر المزيد
للإعلان اضغط على الصورة
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق