مقالات

مقال لـ: أ./خالد العاقل إنهيار العملة اليمنية أمام العملات الاجنبية تنذر بكارثة إقتصادية

شي مؤسف ومحزن أن يستمر تدهور العملة اليمنية أمام العملات الاجنبية في تدهور مستمر واعين الحكومة الشرعية اليمنية على مراء ومسمع ذلك التدهور المستمر والكارثة الإقتصادية المتدهورة التي عاشها ويعيشها المواطن اليمني في تدهور مستمر للاقتصاد اليمني وعدم قدرة الموظف لجلب أبسط المواد الأساسية التي يتعفف بها هو وأسرته فقد حلت الكارثة المؤلمة على هذا الشعب اليمني وخاصة ما يسمى المناطق المحررة التي زادت وطأتها في الفقر وموت الإنسان جوعا بسبب ما تمارسه الحكومة الشرعية اليمنية ضد أبناء المناطق بما تسمى محررة وياليت ما تحررت
بما تمارسه تلك الحكومة من الإذلال والخنوع الممنهج في تلك المناطق المحررة
ومن الأساليب الممنهجة لحكومة الشرعية ومحاربة المناطق المحررة هو تدهور العملة اليمنية أمام العملات الاجنبية واستمرارها منذ عام 2015 واستمرارها يوما بعد يوم حتى وصل الدولار الواحد سعر الصرف إلى الف ريال يمني وهذا شي مؤسف ومحزن وينذر بكارثة إقتصادية كبرى إذا لم تعمل حكومة المناصفة الحلول الكفيلة والمستعجلة لوقف التدهور المستمر للعملة الوطنية واكتشاف أسباب التدهور وسرعة معالجة التدهور والانهيار حتى يستطيع المواطن اليمني على توفير القوت الأساسي لأولاده ناهيك عن توفيره حق العلاج أو التعليم الذي يعد من الأولويات في حياة الإنسان وإنما نبحث عن القوت الأساسي لإشباع بطنه فقط
فهل تستطيع الحكومة بما تسمى حكومة المناصفة أم أنها تبقى مكتوفة الأيدي وكل طرف يتهم الطرف الآخر بأنه هو من يعرقل هذه الخدمات ويصبح المواطن اليمني هو من يتجرع الأمرين بسبب الخلافات السياسية بين الحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي بإشراف ومباركة دول العدوان الخليجي
فقد سجل اليوم الأحد هبوطا جديدا أمام الدولار الأمريكي والعملات الأجنبية متخطيا حاجز الألف الريال للدولار الواحد وسط موجة غير مسبوقة من الغلاء وزيادة حادة في السلع الغذائية في مختلف محافظات الجنوب بما ينذر بكارثة إقتصادية على البلاد وذلك في أسوأ إنهيار منذ بدء الحرب في البلاد 2015
وفي مقابل ذلك لا تزال أسعار الصرف في المناطق الغير المحررة في صنعاء ومناطق الشمال التي ترزح تحت وطأة مليشيات الحوثي لا تزال ثابته ومستقرة عند 600 ريال للدولار
متى نصحوا يا عرب ؟؟
فهل من منقذ للمحافظات المحررة ؟؟
هل يخرج مجلسنا عن الصمت والعار ؟؟
الأحد 11/7/2021
مذكرااات
أبو السلطان الهيثمي

اظهر المزيد
للإعلان اضغط على الصورة
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق